افتتاح أشغال المؤتمر الدولي حول الترجمة وتدبير الاختلاف وتكريم الأستاذة سعاد الركلة

-A A +A

في المؤتمر الدولي حول الترجمة وتدبير الاختلاف
جامعة عبد المالك السعدي تكرم الأستاذة سعاد الركلة المديرة السابقة لمدرسة الملك فهد العليا للترجمة

ترأس الأستاذ حذيفة أمزيان، رئيس جامعة عبد المالك السعدي، يوم الأربعاء 4 أبريل 2018، بمدرسة الملك فهد العليا للترجمة بطنجة، أشغال المؤتمر الدولي، الذي تدارس على مدى يومين موضوع "الترجمة و تدبير الاختلاف".
وذكر الأستاذ حذيفة أمزيان، في كلمة افتتاحية للمؤتمر، أن الترجمة أضحت عنصرا أساسيا في سيرورة التواصل لأنها توفر المفتاح الذي يساعد على فك شفرة مختلف أشكال الخطاب . كما أنها تعد المجال الأوضَح الذي يعكس الاختلاف، لأنها تَنْقُل الغريب والمختلف إلى ثقافتنا، ولذلك يكون المُشتغلون بها هم أَحَقُّ الناس بالاهتمام به، وهذا ما يُبرِّرُ انعقادَ هذا المؤتمرِ الدولي الرفيع الذي يَحْضُرُه مهتمُّون بهذا الموضوع من خارج الوطن وداخله.

من جانبه ذكر الأستاذ نور الدين الشملالي، مدير  مدرسة الملك فهد العليا للترجمة، بالأنشطة العلمية الدولية التي دأبت المدرسة على تنظيمها سنويا، والتي تدارست عددا من الإشكالات العلمية، مشيرا إلى أن مؤتمر هذه السنة سيسلط الضوء على دور الترجمة في تدبير المشاكل اللغوية والثقافية والحضارية.

يشار؛ إلى أن الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، تميزت بتكريم الأستاذة سعاد الركلة، المديرة السابقة للمدرسة. وقد ألقى كل من السيد رئيس الجامعة ومدير المدرسة، في حقها كلمة أكدا فيها على الدو الريادي الذي لعبته الأستاذة في تطوير المدرسة إداريا وعلميا.