جامعة عبد المالك السعدي تكرم المفكر والفيسلوف العربي رشدي راشد، ومعجب الزهراني مدير معهد العالم العربي في باريس

-A A +A

اختتمت زوال يوم السبت 9 دجنبر2017، بمدرسة الملك فهد العليا للترجمة بطنجة، فعاليات الجامعة الشتوية الثانية التي نظمت خلال الفترة الممتدة فيما بين 7 و 9 دجنبر لدراسة :" إعادة التفكير في المجتمع، إعادة التفكير في السياق : مواجهة تحديات جديدة". وترأس الجلسة الختامية لهذه الدورة التي نظمتها مدرسة الملك فهد العليا للترجمة، وجامعة عبد المالك السعدي، والمعهدالأوروبي للدراسات الإبستيمولجية، الأستاذ حسن الزباخ نائب رئيس جامعة عبد المالك السعدي المكلف بالشؤون الأكاديمية.
وتميزت الجلسة الختامية بتكريم كل من المفكر والفيسلوف العربي رشدي راشد، ومعجب الزهراني مدير معهد العالم العربي في باريس. وكان رئيس الجامعة الأستاذ حذيفة أمزيان، أشرف صباح يوم الخميس 7 دجنبر 2017 على إعطاء انطلاقة دورة هذه السنة بكلمة قيمة أوضح فيها مدى أهمية تناول الموضوع، ومعرجا فيها على أهم الإشكالات العلمية المتفرعة عن شعار الدورة. وكان برنامج دورة هذه السنة تميز بتقديم عدد مهم من الأوراق البحثية لنخبة من الأساتذة الباحثين من جامعات وطنية، عربية وأجنبية.